أخبار محلية

توتر أمني..وتصعيد عسكري في الجنوب السوري.

استمرار التوتر الامني في درعا البلد ومناطقها المحاصرة معها. مع توقف النقطة الطبية الوحيدة الموجودة فيها عن العمل بعد أن تم استهدافها  واستهداف الأحياء المدنية  بين الحين والآخر بالمضادات الأرضية وقذائف الهاون  من قبل المليشيات الأسدية ومرتزقتها.

مسببه هلع في صفوف المدنيين من النساء والأطفال وكبار السن
فقد اضطرت بعض العائلات  ولليوم الثاني على التوالي من النزوح خارج منطقة التصعيد من درعا البلد بأتجاة درعا المحطة حتى استقبلهم النظام بالرصاص الحي مما سبب تدخل الثوار المنطقة لحمايتهم والتصدي  في اشتباكات جرت في ساحه بصرى الشام
وساحه سبعة نيسان في درعا المحطة ..وأطراف مخيم درعا .
واخبار عن عطب سيارة عسكرية تابعة للمليشيات الاسدية.

مع تحليق لطائرات الاستطلاع الروسية في المنطقة منذو الصباح

نزوح أهالي مدينة درعا البلد بعد تصعيد القصف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى